Daily News Digest

خبر من صوت فلسطين 21-8-2017

1
……………………………………….
قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني إنه لا مؤشرات تدلل على أن زيارة الوفد الأمريكي إلى فلسطين المقررة نهاية الشهر الجاري ستحدث نقلة نوعية في موقف ودور الإدارة الأمريكية من عملية السلام .
وأكد مجدلاني في حديث لإذاعة صوت فلسطين الرسمية صباح اليوم  أنه لا معنى لأي جهد أمريكي ما لم يرتكز على حل الدولتين ووقف الاستيطان كأساس لأي عملية سياسية مبينا أن جهد الإدارة الأمريكية يرتكز على قضايا جزئية وثانوية وليس على القضية الجوهرية المتمثلة بإنهاء الاحتلال وفق قرارات الشرعية الدولية.
وأضاف عضو تنفيذية منظمة التحرير أن القضية الفلسطينية ليس لها أولوية على الإطلاق لدى الإدارة الأمريكية التي تولي اهتمامها لقضايا أخرى كالصين وإيران وروسيا والملف الكوري.
في موضوع آخر، أعرب أحمد مجدلاني عن أمله بأن تتضح قبل نهاية الأسبوع الجاري معالم انعقاد دورة المجلس الوطني بتركيبته الحالية من حيث الزمان والمكان وتحديد الرؤية والبرنامج السياسي للمرحلة المقبلة.

 

Voice of Palestine radio “This Morning” – August 21, 2017

Member of the executive committee of the PLO, Ahmed Majdalani, said that there are no signs that the visit of the US delegation to Palestine scheduled for the end of the month will make a quantum leap in the position of the US administration towards the peace process.

Speaking to the Voice of Palestine, Majdalani said there is no meaning to any US effort unless it is based on the two-state solution and the end of settlement activity as a basis for any political process.

He added that the US administration’s efforts are based on minor rather than major national issues, the most of important of which is ending the occupation of Palestine as per international resolutions.

Majdalani warned that the US administration does not treat the issue of Palestine as a priority at all, and prioritizes instead the issues of China, Iran, Russia and Korea.

On another subject, Ahmed Majdalani expressed his hope that the features of the National Council session will be clarified before the end of this week with its current structure in terms of time and space, and define the vision and political agenda for the next stage.